اخبار محلية

اليونسكو في باريس تستضيف الخطاط السعودي

استضافت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) معرضا للخط العربي الأسبوع الماضي للخطاط السعودي عثمان الخزيم.

كان المعرض بعنوان “رسائل بلا كلمات” ، وأقيم على هامش المنظمات التي تحتفل باليوم العالمي للغة العربية.

الممثل الدائم للمملكة لدى اليونسكو د. افتتح إبراهيم بن يوسف البلوي المعرض ، بحضور مسؤولي المنظمة ، وعشاق الفن التشكيلي والخط العربي.

يحتوي المعرض على 30 عملاً من الخط العربي مكتوبًا بألوان وأنماط مختلفة. هذا امتداد لمعرض سابق في مقر الأمم المتحدة بجنيف في سبتمبر. 10 على هامش الجولة الثانية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

في حديثه عن الخط العربي ، قال الخطاط السعودي الخزيم إن الخط العربي فن يجذب الكثير من الغربيين والأشخاص الذين يحبون الفن في العالم.

يرون هذا الفن في آيات من القرآن الكريم مكتوبة بطريقة جميلة. وقال إن الخط العربي له جمال روحي يجذبهم إلى الثقافة البصرية العربية ، مثل أي شخص يقدر الفن في العالم.

وأضاف الخزيم أن أعماله هي دعوة للاستمتاع بجمال الخط العربي ، أيا كانت لغة المشاهد وخالية من أي تأثير للكلمة. يشبه هذا الصور الثابتة التي ليس لها أي تعليق توضيحي.

إذا تم تقديم وصف ، سوف تفقد الأعمال الفنية جمالها. لذلك ، من هذا المنظور ، يستمد هذا المعرض عنوانه “أحرف بلا كلمات”.

خلال معرض باريس ، كتب الخزيم أسماء الفرنسيين وغيرهم من الزوار الأجانب باللغة العربية بهدف تسليط الضوء على جمال الخط العربي وغرسه في أذهان الزوار. تلقى هذا لفتة استجابة كبيرة وكان موضع إعجاب كبير.

أعرب عثمان الخزيم عن اعتزازه بعرض أعماله في هذا الصرح العالمي الهام ، كمواطن سعودي وفنان مُنح فرصة لتمثيل بلده في مقر اليونسكو.

أعرب الخزيم عن شكره لجميع الذين قدموا له هذه الفرصة ، والتي بدورها فتحت الطريق للفن والفنانين السعوديين لعرض أعمالهم في الخارج.

وأضاف أن هذا يرجع إلى الدعم والرعاية المحدودين اللذين توفرهما حكومة المملكة للشباب والشابات السعوديين الموهوبين والمبدعين.

صلى الله تعالى على حماية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان ، وجعل الأمن والسلامة والتقدم والازدهار الدائم للمملكة.